الانفلونزا في ظل جائحة كورونا
الانفلونزا في ظل جائحة كورونا

الانفلونزا في ظل جائحة كورونا

نشر في: آخر تحديث:

مع دخول الشتاء وما يصاحبه من تغير في عوامل الطقس يصبح الكثير عرضة لمرض الأنفلونزا.

اليكم بعض المعلومات المهمة حول هذا المرض خصوصا في سياق مرض كوفيد-19، على شكل أسئلة شائعة وأجوبتها:

1- هل يحمي لقاح الإنفلونزا من كوفيد-19؟

لا، لأن الإنفلونزا وكوفيد-19 مرضان مختلفان. ولكن لأن كلا المرضين التنفسيين يمكن أن يؤثرا على صحة المصابين بطرق وخيمة، فإن التطعيم ضد الإنفلونزا يمكن أن يقلل من تأثيرها على شخص قد يعاني بالفعل من مرض كوفيد-19. ومن الأفضل للمرضى والنظم الصحية التعامل مع مرض تنفسي واحد بدلاً من التعامل مع مرضين.

2- هل ينبغي أن أتناول لقاح الإنفلونزا إذا ظهرت عليّ أعراض كوفيد-19، أو إذا كنت مصابًا به؟

لا توجد موانع طبية معروفة لتطعيم الأشخاص المصابين بمرض كوفيد-19. ومع ذلك، يجب عزل الأفراد الذين يُشتَبه في إصابتهم أو تأكَّدت إصابتهم بمرض كوفيد-19 ورعايتهم حتى لا يعودوا قادرين على نقل العدوى، بهدف الحد من خطر انتقال كوفيد-19 عند أخذ اللقاح، لأن السعي إلى الحصول على التمنيع قد يزيد من انتشار العدوى إلى الآخرين. ولهذا السبب، ينبغي لهؤلاء الأفراد إرجاء التطعيم لحين خروجهم من العزل الصحي. بعدها، يُنصَحوا بتناول لقاح الإنفلونزا من أجل تقليل احتمال الإصابة بمرض شديد بسبب الإنفلونزا.

احصائيات كوفيد19

الحالات المسجلة اخر تحديث: منذ أسبوع

الوفيات

المتعافون

جميع التحديثات الرسمية تصدر عن مكتب المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفلسطينية، كما تصدر البيانات الطبية التفصيلية من وزارة الصحة الفلسطينية